بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي .. نقابة المحامين تنظم ورشة عمل ضمن حملة الـ16 يوما لمناهضة العنف ضد المرأة



ايمانا منها بضرورة الحد من العنف ضد المرأة وسعيا منها لبناء جسر أمان حامي للنساء الفلسطينية، نظمت نقابة المحامين بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي ورشة عمل ضمن حملة “وعيهم بتحميها” بمناسبة حملة الـ16 يوما لمناهضة العنف القائم على النوع الاجتماعي.

وقال نقيب المحامين سهيل عاشور لوطن، إن نقابة المحامين اطلقت هذه الحملة لتسليط الضوء على المرأة الفلسطينية وما تعانيه من انتهاكات بشكل عام وتحديدا من الاحتلال، إضافة إلى تسليط الضوء على قضايا الاسيرات في سجون الاحتلال.

بدوره قال ممثل الاتحاد الأوروبي في فلسطين سفين كون فون لوطن للأنباء: إنه بذكرى اليوم العالمي لمناهضة العنف المبني على النوع الاجتماعي، رسالتي لجميع النساء الفلسطينيات والفتيات بسيطة، وهي “نحن معكن”.

وأضاف: العنف ضد المرأة والفتيات غير مقبول ولا نرحب به في أي مجتمع سواء عربي او أوروبي ويجب حشد جميع القوى للقتال ومحاربة الاعتداءات اللفظية ضد النساء.

ويأتي الحفل ضمن الحملة المشتركة “وعيُهُم بتحميهم”، حيث نفذت المحاميات من نقابة المحامين 16 جلسة توعية لما لا يقل عن 1000 طفل واستشارة قانونية لما لا يقل عن 300 امرأة في 16 مجلساً قروياً ومحكمة في مناطق مختلفة.

ولان العنف مرفوض في كل المجتمعات تسعى نقابة المحامين بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي لتكثيف الجهود اللازمة لحماية المرأة الفلسطينية ومنحها حقوقها وحمايتها ضمن أطر قانونية وارشادية .

وعيهم بتحميها هي حملة توعوية اطقتها لجنة المرأة في نقابة المحاميين تسعى لتسليط الضوء على قضايا النساء بشكل عام والاسيرات وامهات الشهداء بشكل خاص لما يعانين من ظلم وتعنيف وسلب الحقوق.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة