لقاء قمة بين الرئيس عباس ونظيره الصيني في الرياض



التقى رئيس دولة فلسطين محمود عباس، مساء اليوم الخميس، في العاصمة السعودية الرياض، مع نظيره الصيني الرئيس شي جين بينج، وذلك على هامش انعقاد القمة العربية – الصينية .

واستعرض الرئيس ونظيره الصيني، سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين والشعبين الصديقين، بما يشمل زيادة التبادل الاقتصادي والتجاري والاستثمارات بين البلدين، خاصة بعد انضمام دولة فلسطين لمبادرة الحزام والطريق.

وبحث اللقاء، أهمية انجاح القمة العربية الصينية التي ستعمل على تعميق التعاون نحو المستقبل المشترك العربي الصيني.

وأعرب الرئيس عن شكره لرؤية الرئيس الصيني لحل القضية الفلسطينية وتقديره لدعم الصين المتواصل للقضية الفلسطينية، والمساعدات التنموية المقدمة للشعب الفلسطيني، مؤكداً على دعم دولة فلسطين لسياسة الصين الواحدة، واسنادها لمواجهة الضغوطات التي تتعرض لها الصين في المحافل الدولية.

بدوره، أكد الرئيس الصيني حرصه على تمتين العلاقات الثنائية بين البلدين، ومواصلة الدعم السياسي والاقتصادي لدولة فلسطين وشعبها، وتقديره العالي للدعم السياسي المتبادل في المحافل الدولية.

وقال إن القمة الصينية- العربية في غاية الأهمية، من أجل الوصول إلى مستقبل مشترك بما يعزز التنمية  المستدامة والامن والاستقرار في المنطقة والعالم واحترام مبادئ الاستقلال والسيادة وعدم التدخل بالشؤون الداخلية للغير، وتشجيع التبادل الاقتصادي والاستثماري في جميع المجالات وبناء مجتمع عربي صيني للمستقبل المشترك، وذلك وفق الطرق الاربعة والمجالات الثمانية التي تشكل الموقف الصيني.

يشار إلى أن فلسطين والصين تربطهما علاقات منذ عام 1963.

ووجه الرئيس الصيني دعوة للرئيس محمود عباس لزيارة الصين، حيث رحب الرئيس بهذه الدعوة. وسيصار لتحديد موعد هذه الزيارة من خلال القنوات الدبلوماسية. 

وحضر الاجتماع، أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حسين الشيخ ، ووزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي، ومستشار الرئيس الدبلوماسي مجدي الخالدي، وسفير دولة فلسطين لدى السعودية باسم الأغا.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة