الاحتلال يقمع المشاركين في “مسيرة الخلود” على حاجز قلنديا



قمعت قوات الاحتلال بعد ظهر اليوم الثلاثاء، المشاركين في “مسيرة الخلود”، والتي انطلقت من امام مخيم الأمعري باتجاه حاجز قلنديا العسكري شمال مدينة القدس.

وأفادت مصادر محلية أن جنود الاحتلال استهدفوا المشاركين بإطلاق قنابل الغاز والصوت ولم يُبلغ عن إصابات.

وشاركت في المسيرة، التي رفع فيها نعشٌ فارغ وصور شهداء محتجزة جثامينهم؛ والدة الأسير الشهيد ناصر أبو حميد، إلى جانب العشرات من المواطنين، وممثلون عن المؤسسات الحقوقية والإنسانية، ومؤسسات الأسرى.

يشار الى ان سلطات الاحتلال تواصل احتجاز جثامين 11 أسيرا ممن ارتقوا في سجونها، وهم: أنيس دولة منذ عام 1980، وعزيز عويسات منذ 2018، وفارس بارود، ونصار طقاطقة، وبسام السايح منذ عام 2019، وسعدي الغرابلي، وكمال أبو وعر منذ عام 2020، وسامي العمور منذ 2021، وداود الزبيدي، ومحمد ماهر تركمان 2022، إضافة إلى الشهيد ناصر أبو حميد الذي ارتقى في العشرين من الشهر الجاري.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة