سلفيت: إرجاع شاحنة إسرائيلية محملة بالنفايات والمخلفات الصلبة



تمكنت سلطة جودة البيئة في محافظة سلفيت، وبالتعاون مع جهازي الضابطة الجمركية والارتباط العسكري في المحافظة، من إرجاع شاحنة تحمل لوحة تسجيل إسرائيلية محملة بالنفايات إلى مصدرها، وفقا للإجراءات القانونية وحسب الأصول.

وذكرت سلطة جودة البيئة، في بيان لها، أن الشاحنة تم ضبطها على مدخل بلدة بديا قرب سلفيت أثناء محاولتها تفريغ حمولتها في البلدة، التي تحتوي على نفايات هدم وبناء ومخلفات صلبة مجهولة المصدر قد تحتوي على نفايات خطرة.

وكانت سلطة جودة البيئة أجرت فحصا ومعاينة للنفايات والتحرز عليها وعلى الشاحنة، كما تم استجواب السائق لاستكمال الإجراءات القانونية في هذا الإطار.

ودعت سلطة جودة البيئة المواطنين إلى التبليغ عن أي عملية تهريب للنفايات، لما في ذلك من ضرورة وطنية لوقف الانتهاكات الإسرائيلية بحق بيئتنا، والعمل على التواصل مع طواقم سلطة جودة البيئة أو بالاتصال على الرقم المجاني للضابطة الجمركية 132، أو جهاز الشرطة- الشرطة البيئية.

وأهابت بالمواطنين عدم التعاون في نقل النفايات الخطرة والتبليغ عنها للتخلص منها في الأماكن المخصصة لها، وذلك بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة للحفاظ على بيئة نظيفة آمنة سليمة خالية من الملوثات.

ومحافظة سلفيت تعتبر محافظة مستهدفة بشكل كبير من قبل سلطات الاحتلال بتدمير البيئة والأنظمة البيئية فيها، من خلال إقامة المناطق الصناعية لصناعات خطرة، بالإضافة إلى التهريب الممنهج لمختلف أنواع النفايات.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة