الأجهزة الأمنية في نابلس تقمع وقفة ضد الاعتقال السياسي



قمعت الأجهزة الأمنية عصر اليوم في مدينة نابلس وقفة ضد الاعتقال السياسي، طالبت بالافراج عن المطلوب للاحتلال مصعب اشتية من سجون السلطة.

وخرج عشرات الشبان في المسيرة الى دوار الشهداء، وهم يهتفون للمطلوب مصعب اشتية المعتقل في سجون السلطة مطالبين بالافراج عنه.

وقالت مصادر محلية ان قوات كبيرة من الاجهزة الامنية قمعت المسيرة بقنابل الغاز المسيل للدموع، وكذلك بالضرب بالهراوات، وجرى توثيق اعتقال عددا من الشبان واصابة عددا اخر.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة