الاحتلال يحول أسيرين من جنين إلى الاعتقال الإداري



حولت محكمة الاحتلال الإسرائيلي في معسكر سالم، اليوم الخميس، الأسير أسعد عصام عمرو، من بلدة يعبد، جنوب غرب جنين، إلى الاعتقال الإداري لمدة أربعة أشهر.

وقال مدير نادي الأسير في جنين منتصر سمور، إن الأسير عمرو يقبع في سجن “مجدو”، وقد تم تحويله إلى الاعتقال الإداري عقب انتهاء فترة حكمه البالغة 6 أشهر، علما أنه معتقل منذ تاريخ 28/7/2022.

وأضاف أن المحكمة ذاتها حولت الأسير عبد القادر أحمد عبد القادر سباعنة من قباطية، جنوب جنين، إلى الاعتقال الإداري، مشيرا إلى أنه اعتقل بتاريخ 1/1/2023.

وأشار سمور إلى أن محكمة الاحتلال في سالم مددت اعتقال 17 أسيرا من محافظة جنين لفترات متفاوتة.

والاعتقال الإداري هو اعتقال دون تهمة أو محاكمة، ودون السماح للمعتقل أو لمحاميه بمعاينة المواد الخاصة بالأدلة، في خرق واضح وصريح لبنود القانون الدولي الإنساني.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة