الهباش: منع الاحتلال السفير المجالي من دخول المسجد الأقصى تصرف عدواني



 أدان قاضي قضاة فلسطين، مستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية محمود الهباش، منع قوات الاحتلال الإسرائيلي السفير الأردني غسان المجالي، من دخول المسجد الأقصى المبارك، واصفا هذا التصرف بالعمل العدواني الذي يعكس وقاحة عنصرية تنذر بعواقب وخيمة.

وأكد قاضي القضاة، في بيان صحفي، اليوم الثلاثاء، أن هذا التصرف العدواني هو اعتداء على المقدسات والمسجد الأقصى المبارك، واعتداء على الرعاية الهاشمية للمقدسات الإسلامية والمسيحية التي تعترف بها كل دول العالم وتتمسك بها، وهو أيضا اعتداء على الحقوق والحريات الدينية التي كفلتها كافة المواثيق الدولية التي تضرب بها دولة الاحتلال عرض الحائط دون أي اعتبار، ذلك أنها تظن نفسها دولة فوق القانون وفوق العقاب.

وقال إن هذا الاعتداء الآثم بحق السفير المجالي هو استمرار لمحاولات تغيير الوضع التاريخي والقانوني الذي أقره القانون الدولي، والذي يحصر الإشراف على المسجد الأقصى في يد المسلمين.

وأضاف الهباش أن المسجد الأقصى المبارك هو مسجد للمسلمين وحدهم فقط، ومن حق كل مسلم الدخول إليه والصلاة فيه متى شاء دون قيود.

وأكد أنه ليس من حق الاحتلال التدخل في شؤون الأقصى أو منع المسلمين من الوصول إليه والصلاة والرباط فيه، باعتباره أولى القبلتين وثاني المسجدين وثالث الحرمين الشريفين، مشددا على أن نتيجة السياسة الإسرائيلية الرسمية بقيادة اليمين المتطرف لن تقود إلا لمزيد من ردود الفعل العربية والإسلامية والدولية وبالتأكيد الفلسطينية.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة