الراصد الجوي ليث العلامي يوضح سبب قلة الأمطار والمنخفضات الجوية هذا العام



قال الراصد الجوي ليث العلامي أن فلسطين لم تتأثر سوى بمنخفض جوي أو منخفضين خلال الفترة الماضية فيما كان الباقي عبارة عن حالات من عدم الاستقرار الجوي محدودة التأثير، موضحًا أن المنخفض الجوي الرئيسي خلال فترة المربعانية كان نهاية ديسمبر/ كانون أول الماضي.

وأشار العلامي إلا أن هذا العام جاء مخيبًا للآمال على صعيد الهطول المطري، مقارنة بالمواسم السابقة خصوصًا أن الأعوام الأخيرة شهدت هطولاً مميزًا للأمطار وكثرة في عدد المنخفضات الجوية بخلاف ما حصل في مربعانية هذا العام وهي الفترة الممتدة من 22 ديسمبر وحتى 31 يناير

وتعتبر مربعانية شتاء هذا العام هي الأقل أمطاراً منذ سنوات طويلة، والتوقعات تشير إلى استمرار غياب المنخفضات حتى الأيام الأخيرة منها حتى نهاية الشهر الحالي

وحول سبب قلة الأمطار والمنخفضات الجوية هذه السنة، أرجع الراصد الجوي ذلك إلى “تمركز مرتفع جوي على مناطق واسعة من شرق البحر المتوسط”.

وقال: المرتفع الجوي كان سببًا رئيسياً في منع وصول المنخفضات الجوية إلى مناطق واسعة مثل سوريا ومصر ولبنان وفلسطين وتركيا وأجزاء من أوروبا، إذ تأثرت هذه المناطق بـ “بلوك جوي” في المقابل تأثرت مناطق الجزيرة العربية مثل السعودية والدول المجاورة لها بالأمطار الواسعة وعدم الاستقرار الجوي ما تسبب في سيول وفيضانات في هذه الدول.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة