فصائل فلسطينية تنعي شهيد رام الله وتدعو لتصعيد المقاومة



نعت فصائل فلسطينية، السبت، الشهيد طارق معالي (42 عامًا) من سكان كفر نعمة شمال غرب رام الله، والذي استشهد صباحًا برصاص مستوطن قرب المدينة.

وأكدت حركة “حماس” في بيان لها أن الشعب الفلسطيني ومقاومته سيواصلون نضالهم ضد الاحتلال، وسيواجهون جرائمه المتواصل بمزيد من العمليات النوعية.

كما نعت الجبهة الشعبية في بيان منفصل، الشهيد معالي، مؤكدةً أن سياسة “الإعدامات الميدانية” التي ينفذها الاحتلال بحق أبناء شعبنا لن تتوقف إلا بالرد السياسي والكفاحي الحازم على هذه السياسة.

واعتبرت الشعبيّة، أن الصمت الدولي على انتهاكات الاحتلال وعدم محاسبته على جرائمه المستمرة بحق الشعب الفلسطيني يشجعه على الاستمرار باستباحة الدم الفلسطيني، داعيةً المجتمع الدولي والمنظمات الإنسانية والحقوقية في العالم إلى التحرك من أجل اتخاذ إجراءات جدية لوقف هذه الانتهاكات.

كما أصدرت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، ولجان المقاومة، وفصائل أخرى، بيانات مماثلة تنعي الشهيد، وتدعو لتصعيد المقاومة ضد الاحتلال للجمه للتوقف عن جرائمه.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة