إصابة فاسكيز تنهي مشواره مع ريال مدريد

اقتربت علاقة ريال مدريد بلاعبه لوكاس فاسكيز من خط النهاية، بعد إصابة الأخير بالتواء في الرباط الصليبي الخلفي للركبة.

وتعرض فاسكيز للإصابة خلال الكلاسيكو أمام برشلونة (2-1)، السبت الماضي، ولم يستطع إكمال المباراة، حيث غادر الملعب قبل نهاية الشوط الأول.

وبحسب صحيفة “ماركا” الإسبانية، فإن إصابة فاسكيز جاءت في توقيت حساس للغاية، حيث يحتاج حاليا لاتخاذ خطوات حاسمة بخصوص مستقبله.

وينتهي عقد فاسكيز مع ريال مدريد، بنهاية الموسم الجاري، وكانت مفاوضات التجديد قد توقفت مؤقتًا، بسبب عدم الاتفاق على بنود التعاقد.

وأوضحت الصحيفة أن الإصابة الأخيرة، التي ستبعد فاسكيز لعدة أشهر، بالإضافة للوضع الاقتصادي لريال مدريد، قد تغلق ملف التجديد نهائيًا.

جدير بالذكر أن اسم فاسكيز، ارتبط بالانتقال لبايرن ميونخ أو ميلان، الصيف المقبل.

مقالات ذات صلة