انشيلوتي يتحدث عن الخسارة القاسية أمام برشلونة



أقرّ المدرّب الإيطالي لريال مدريد الإسباني كارلو أنشيلوتي بتحمل مسؤولية الخسارة الفادحة التي تكبدها فريقه أمام غريمه التقليدي برشلونة برباعية نظيفة على ملعبه سانتياغو برنابيو في الدوري الاسباني الأحد 20 مارس ، مؤكّدا بأنه لم يُعدّ فريقه جيدا للمباراة.

وقال أنشليوتي “تشكيلتي لم تكن جيدة، الأمور لم تسر كما يجب ولا أجد أي مشكلة في تحمل مسؤولية الخسارة الفادحة. لقد لعبنا بطريقة سيئة ولم أجهّز الفريق كما يجب، في بعض الأحيان نفشل، هكذا هي الامور”.

وأضاف “كنت مدركا بأن هذه المباراة تتخذ أهمية خاصة لأنصارنا وبالتالي فأنا آسف فعلا. لقد تفوق علينا برشلونة وهو يستحق الفوز”. وأوضح “أمامنا أسبوعان للعمل (خلال النافذة الدولية)، سنستعيد (المهاجم) كريم بنزيمة و(الظهير) فرلان مندي.

لدينا الوقت لهضم هذه الخسارة. سنلتقط انفاسنا ونستعد للسباق النهائي في الموسم من أجل حصد الألقاب. فترة التوقف ستعود علينا بالفائدة”. وعن اشراكه لاعب الوسط الكرواتي المخضرم لوكا مودريتش في مركز متقدم، أجاب انشيلوتي الفائز بالدوري المحلي في اربع بطولات كبرى في مسيرته (ايطاليا وانكلترا والمانيا وفرنسا) “كنا نريد سيطرة أكبر على الكرة والضغط عاليا لكن بعد تخلفنا بهدف لم تسر الخطة الموضوعة ونجح الفريق المنافس في الحاق الأذى بنا”.

وختم “هذه الخسارة تؤلمنا من دون ادنى شك، لكن يتعين علينا المحافظة على توازننا. قد افشل مرة واحدة لكن من النادر ان أفشل مرتين”.

تغيير دينامية

وعلى الرغم من الخسارة، لا يزال ريال مدريد يرتاح في صدارة الدوري الاسباني بفارق 9 نقاط عن اشبيلية الذي تراجع مستواه كثيرا في الاونة الاخيرة وسقط في دوامة التعادلات، كما ان فريق العاصمة بلغ ربع نهائي دوري أبطال أوروبا التي يحمل رقمها القياسي (13 مرة) بعد ان اطاح باريس سان جرمان الفرنسي وضرب موعدا مع تشلسي الإنجليزي حامل اللقب.

في المقابل أعرب مدرب برشلونة واسطورته تشافي هرنانديس عن سعادته، بالفوز الساحق على غريمه التقليدي وهو الأول له في الدوري المحلي بعد خمس هزائم تواليا.

وقال تشافي الذي استلم مهمة الإشراف على الفريق في نونبر الماضي خلفا للهولندي رونالد كومان المقال من منصبه اثر النتائج السيئة في مطلع الموسم “نحن سعداء جدا كأي مناصر لبرشلونة. هذه الخسارة تستطيع تغيير دينامية الحاضر والمستقبل. لقد اظهرنا شخصية وكبرياء كبيرين خلال المباراة ونجحنا في الاستحواذ على الكرة”.

وتابع “ضغطنا بشكل رائع وسنحت لنا فرص عدة للتسجيل وكنا نستحق تسجيل المزيد من الأهداف”.

وأوضح “يجب ان نستمتع بهذا اليوم لأن انصار برشلونة لم يعيشوا هذا الشعور من فترة طويلة لا سيما في مباريات الكلاسيكو. الفوز في سانتياغو برنابيو مع تقديم عرض رائع أمر صعب ولا يحدث كل يوم”.

وختم “لا أبحث عن المجد الشخصي، أريد المجد للاعبين وللعائلة الكبيرة لبرشلونة على العموم. نحن على الطريق الصحيح”. ومع خمسة انتصارات متتالية، قلص برشلونة الفارق في الصدارة إلى 12 نقطة مع ريال مدريد، علماً انه يملك مباراة مؤجلة. يلتقي في مباراته المقبلة الأحد 3 أبريل مع ضيفه إشبيلية، وبحال فوزه سيرتقي الى الوصافة.

مقالات ذات صلة