ريال مدريد مهدد بالعقوبات بسبب المثليين



يعيش عشاق نادي ريال مدريد الأسباني، حالة من القلق بعد الأنباء المتداولة عن فرض الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، على النادي الملكي عقوبات، والسبب في ذلك هو رفض الأخير دعم المثليين.

وتداول عدد كبير من عشان النادي الملكي خبرا منسوب لصحيفة “كونفيدال” الإسبانية، يقول إن اليويفا سيناقش فرض عقوبات تأديبية على النادي الملكي، بسبب موقفه الرافض لدعم هذه القضية، حيث أصبح هو النادي الوحيد في أوروبا الذي لا يدعم المثلية، بعد أن بقي برشلونة برفقته لفترة طويلة قبل أن ينحاز إلى الجانب الأخر.

إلا أن الخبر لا يوجد له مصدر رسمي حتى هذه اللحظة من أي مصدر معتبر، ولم يعلق الاتحاد الأوروبي لكرة القدم على هذه الأنباء، كما لا يفرض الاتحاد الأوروبي على الأندية المشاركة في البطولة دعم هذه القيم.

في الوقت نفسه يدعم الاتحاد الأوروبي لكرة القدم هذه القضية منذ سنوات بعدما وحد الجهود مع الأندية الأوروبية والمنتخبات الوطنية ولاعبيها، وأطلق حملات وأنشطة كثيرة في جميع أنحاء أوروبا لتعزيز روح الانفتاح في كرة قدم – حسب وصفه.

ويعتبر الاتحاد الأوروبي أن العنصرية وكراهية المثليين، وجميع أشكال التمييز على أنها وصمة عار للمجتمعات بحسب وصفه في بيان أصدره في عام 2021، لكن حتى اللحظة لم يعلن الاتحاد الأوروبي، عن عقوبة تجاه الملكي الأسباني.

لكن ما أثار شكوك عشاق الملكي، هي التغريدة التي نشرها الحساب الرسمي للريال باللغة العربية على تويتر جاء فيها إشارة من النادي لعدم تغيير الألوان لدعم المثلية، وقال الريال: “أنا الأبيض إذا غيري تلون”، ما يعني رفضه لعلم المثلية الجنسية الذي يشبه ألوان الطيف.

مقالات ذات صلة