تقرير صحفي يكشف عن حقيقة أنباء اعتزال كرستيانو رونالدو



كشف تقرير إسباني، اليوم الثلاثاء، الحقيقة وراء أنباء الاعتزال الدولي للبرتغالي كريستيانو رونالدو نجم مانشستر يونايتد السابق.

وزعمت بعض التقارير بأن كريستيانو رونالدو ينوي الاعتزال الدولي عقب الخروج من مونديال قطر 2022، إثر الخسارة بهدف دون رد أمام المغرب في الدور ربع النهائي.

وحسب برنامج “كواترو” الإسباني، فإن أنباء اعتزال كريستيانو رونالدو غير صحيحة، حيث ينوي صاروخ ماديرا، الاستمرار مع منتخب البرتغال حتى يورو 2024.

ويعتقد كريستيانو رونالدو أنه يستطيع مساعدة المنتخب البرتغالي في عمر 39 عاما، على شاكلة مشاركة زميله بيبي بنفس السن في كأس العالم 2022.

وكان مانشستر يونايتد قد فسخ عقد رونالدو بالتراضي قبل عدة أسابيع، عقب إجراء اللاعب لحوار تلفزيوني مع مورجان، هاجم خلاله إدارة النادي والجهازين الفني السابق والحالي.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة