تغيير وحيد في تشكيلة المغرب المتوقعة أمام فرنسا



سيكون نصير مزراوي، العنصر الوحيد الذي لم يلعب أمام البرتغال في ربع نهائي المونديال، والذي سيبدأ بالتشكيل الأساسي لمنتخب المغرب أمام فرنسا، غدا الأربعاء في الدور قبل النهائي للبطولة.

ويعود مزراوي لمكانه الطبيعي الذي شغله في مباريات دور المجموعات، وأمام إسبانيا في دور الثمانية، وهو الرواق الأيسر الذي تركه للاعب عطية الله مدافع الوداد في آخر مواجهة، بعدما تعافى وتدرب بشكل طبيعي متخلصا من الآلام التي لازمته في الفترة السابقة.

وتثير عودة مزراوي رغم تألق عطية الله ونجاحه في تعويضه سعادة وليد الركراكي، المدير الفني، حيث سيكون في مواجهة عثمان ديمبلي نجم فرنسا، وهو الذي نجح في إحكام قبضته عليه مؤخرا في مواجهة بايرن ميونخ وبرشلونة في دوري أبطال أوروبا.

وسيتواصل مثلما علم كووورة، غياب نايف أكرد لاعب وست هام الإنجليزي للمباراة الثانية تواليا، إذ لم يتواجد بالتدريبات الجماعية وسيعوضه مرة أخرى جواد يميق لاعب بلد الوليد الإسباني.

و فيما يلي التشكيل المتوقع للمغرب في هذه القمة:

حراسة المرمى: ياسين بونو

الدفاع: أشرف حكيمي- نوصير مزراوي- جواد يميق- رومان سايس

وسط الميدان: سفيان أمرابط – سليم أملاح – عز الدين أوناحي

الهجوم: حكيم زياش- سفيان بوفال- يوسف النصيري

المصدر : كوورة

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة