سوريا.. شفاء بشار الأسد وزوجته من كورونا

أعلنت الرئاسة السورية، الثلاثاء، عن تعافي الرئيس بشار الأسد وزوجته من فيروس كورونا وعودتهما لمزاولة عملهما بشكل طبيعي.

وذكرت الوكالة العربية السورية للأنباء “سانا”: “بعد انتهاء فترة الحجر الصحي وزوال أعراض الإصابة بفيروس كوفيد-19 وظهور القيم السلبية لمسحة البي.سي.آر التي تم إجراؤها لهما.. الرئيس بشار الأسد والسيدة أسماء الأسد يعودان بدءا من اليوم لمزاولة عملهما بشكل طبيعي”.

وكانت الرئاسة السورية، قد أعلنت إصابة الرئيس بشار الأسد وزوجته أسماء بفيروس كورونا المستجد.

وجاءت نتيجة مسحة الفيروس إيجابية للرئيس وزوجته، بعد شعورهما بأعراض خفيفة تشبه أعراض الإصابة بفيروس كورونا.

وبدأت دمشق نهاية فبراير الماضي تلقيح الطواقم الطبية العاملة على الخطوط الأمامية بمواجهة الوباء، بعد تلقيها 5 آلاف جرعة كهبة من “دولة صديقة” وفق ما أعلن وزير الصحة حسن الغباش.

ووقعت الحكومة السورية في يناير اتفاقا للانضمام لمبادرة “كوفاكس” عبر منظمة الصحة العالمية. كذلك، أعلنت السفارة السورية في موسكو الشهر الماضي أن سوريا أجازت استخدام لقاح سبوتنيك-في الروسي على أراضيها. ولم تعلن أي جهة موعد وصول اللقاحات إلى دمشق بعد.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة