منظمة حقوقية: الحكومة اللبنانية قد تستثني اللاجئين والعمال المهاجرين من التطعيم

حذرت منظمة “هيومن رايتس ووتش” الحقوقية، اليوم الثلاثاء، من أن برنامج الحكومة اللبنانية للتطعيم ضد فيروس كورونا، “قد يستثني الفئات المهمّشة،والتي تشمل اللاجئين والعمال المهاجرين”.

ولفتت المنظمة، في بيان صدر عنها، إلى أن الحكومة اللبنانية وعدت ببرنامج عادل للتطعيم، لكنّ “حملة التطعيم تسير ببطء من جراء محدودية وصول اللقاحات، ويتسم تنفيذها بالتدخل السياسي وغياب المعلومات”.

وأشارت المنظمة بأن “واحدا من كل ثلاثة أشخاص في لبنان هو لاجئ أو مهاجر؛ ما يعني أن ثلث السكان معرضون لخطر الاستثناء من خطة التطعيم”.

ودعت الحكومة اللبنانية، إلى أن “تستثمر في الوصول الهادف لبناء الثقة لدى فئات طالما هُمّشت، وإلا باءت جهود التطعيم ضد كورونا بالفشل”.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة