احتفال ديني في الهند، تسبب بأكثر من 1000 إصابة بفيروس كورونا

أصيب أكثر من ألف شخص في مدينة هاريدوار الهندية بفيروس كورونا، بعد أن احتشد الملايين من الهندوس في نهر الغانج المقدس على الرغم من موجة كورونا الثانية التي تجتاح الهند.

وقال مسؤولون إنه تم اكتشاف الفيروس لدى أكثر من 1000 شخص في غضون 48 ساعة فقط في المدينة التي تقع على طول النهر المقدس، الذي احتشد فيه عدد كبير من المصلين للسباحة في المياه كجزء من طقوسهم.

وقال الدكتور أرجون سينجار، المسؤول الصحي عن مهرجان “كومبه ميلا” الديني، إن تسعة من كبار القادة الدينيين أثبتت إصابتهم بالفيروس.

وقد أعلنت الحكومة الهندية، اليوم الأربعاء، تأجيل امتحانات المدارس الثانوية للطلاب الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و 18 عاما، والتي كان من المقرر إجراؤها في مايو ويونيو، بسبب الموجة الجديدة من كورونا.

هذا وكشفت بيانات وزارة الصحة الهندية اليوم، أن عدد حالات الإصابة اليومية بفيروس كورونا بلغ مستوى قياسيا جديدا بعد تسجيل 184372 حالة في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة.

المصدر: (ديلي ميل)

مقالات ذات صلة