رئيس بلدية نيويورك يعلن حالة الطوارئ بعد إعصار “إيدا”

أعلن بيل دي بلاسيو، رئيس بلدية نيويورك، حالة الطوارئ بسبب إعصار “إيدا”، وما سماه “حدثا مناخيا تاريخيا”، مع هطول أمطار قياسية في أنحاء المدينة أدت إلى فيضانات ومخاطر على الطرق.

وذكرت شبكة (سي.إن.إن) أن جميع خطوط مترو الأنفاق في مدينة نيويورك تقريبا توقفت في ساعة متأخرة يوم الأربعاء حيث تسببت بقايا العاصفة الاستوائية “إيدا” في هطول أمطار غزيرة واحتمال حدوث سيول وأعاصير في أجزاء من شمال ووسط المحيط الأطلسي.

وأصدرت خدمة الأرصاد الجوية الوطنية ما لا يقل عن خمس تحذيرات من حدوث سيول تشمل المنطقة، من غربي فلادلفيا إلى شمال نيوجيرسي.

وأظهرت مقاطع فيديو مدى الأضرار التي تسبب بها الإعصار، إذ غمرت المياه الشوارع ومترو الأنفاق والطوابق الأولى من المباني.

وفي نيوجيرسي المجاورة ، تضررت خطوط الكهرباء ومئات المنازل، بعضها دمر بالكامل. كما أعلن حاكم الولاية حالة الطوارئ.

مقالات ذات صلة