نائب أوروبي: واشنطن تلقي قنابل أكثر من كل دول العالم ولكننا ندعي أن المشكلة روسيا والصين

تلفزيون الفجر | انتقد نائب بالبرلمان الأوروبي اليساري ميك والاس نظرة الاتحاد الأوروبي إلى روسيا والصين على أنهما المشكلة الكبرى، في الوقت الذي تخوض فيه واشنطن أنشطة عسكرية لا نظير لها في العالم.

وجاءت هذه الانتقادات في تغريدة نشرها والاس على صفحته في “تويتر” اليوم الأربعاء، وعلق فيها على تغريدة الإعلامية اللبنانية سارة عبد الله التي ردت فيها على إعلان الرئيس الأمريكي جو بايدن، من منبر الجمعية العامة للأمم المتحدة، أمس الثلاثاء، عن خروج واشنطن من حقبة الحرب التي دامت عقدين من الزمن.

وذكرت الصحفية اللبنانية بهذا الصدد أن الرئيس الأمريكي “قصف سوريا والعراق وأفغانستان والصومال، وهو يواصل في دعم القتل الجماعي في اليمن وفلسطين”.

وعلق النائب الأوروبي اليساري على التغريدة هذه قائلا: “الولايات المتحدة تلقي كل عام قنابل أكثر من باقي الدول مجتمعة. كل عام تجري القوات الخاصة الأمريكية عمليات غير قانونية في أكثر من 130 دولة. وعلى مدار سنوات طويلة ترفض الولايات المتحدة احترام القانون الدولي. ومع ذلك فإن الاتحاد الأوروبي يزعم بأن المشكلة هي الصين وروسيا”.

مقالات ذات صلة