روسيا تسلم لبنان صور الأقمار الصناعية الخاصة بانفجار مرفأ بيروت

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، في مؤتمر صحفي عقده مع نظيره اللبناني، إن “روسيا سلمت لبنان صورا التقطتها أقمار صناعية تتعلق بتفجير ميناء بيروت”.

وأضاف: “بناء على طلب الحكومة اللبنانية، قمنا اليوم بتسليم صور فضائية وصور أقمار صناعية أعدتها وكالة روسكوزموس، نأمل أن تساعد في التحقيق في أسباب الانفجار”.

وأضاف لافروف: “نظرنا في احتمالات مشاركة فاعلين اقتصاديين روسيين في ترميم البنية التحتية التي دمرت نتيجة التفجيرات التي وقعت في ميناء بيروت في 4 آب/ أغسطس 2020”.

وقال وزير الخارجية اللبناني عبدالله بو حبيب: “تم التباحث مع لافروف في مجموعة من المسائل الإقليمية والثنائية”.

وأوضح وزير الخارجية اللبناني عبدالله بو حبيب: “رحبنا بالدور الروسي بالتواصل مع الشركاء الإقليميين لخفض حدة التوتر في سوريا”.

وأضاف بو حبيب: “ليس هناك خلاف بين الموقف الروسي واللبناني بشأن عودة اللاجئين السوريين ولكن هناك خلاف مع الموقف الغربي”.

وأردف: “بحثنا سبل تفعيل الاتفاقيات الثنائية وتطرقنا للتحديات الاقتصادية والسياسية الداخلية وعرضنا اهم الخطوات التي نقدم عليها”.

وقال بو حبيب: “هناك مسائل كثيرة بينننا وبين السعودية وبين الخليج وحلها لا يكون إلا بالحوار”.

وأردف بو حبيب: “هناك نوع مع التشاور الدائم مع دول الخليج حتى نصل إلى حوار”.

كما أضاف بو حبيب: “اتفقنا حول تقديم المسؤولين الأميركيين اقتراحات بشأن الحدود مع إسرائيل ونحن مصرون أن 86 كم من حقنا ولن نتنازل عنها”.

وهز انفجار ضخم مرفأ العاصمة اللبنانية بيروت، يوم الثلاثاء الموافق لـ4 آب/ أغسطس 2020، متسببًا في سقوط أكثر من 60 شخصًا وإصابة أكثر من 3 آلاف.

ووقع الانفجار في العنبر رقم 12 بمرفأ بيروت أدى إلى احتراقه بسبب المفرقعات داخله، كما أسفر الانفجار عن وقوع إصابات، وتضرر المنازل والسيارات.

مقالات ذات صلة