قبرص تقبض على رجل بعد مزاعم خطف طفل إسرائيلي

قبضت السلطات القبرصية على رجل فيما يتعلق بمزاعم خطف طفل إسرائيلي، كان الناجي الوحيد من كارثة عربة تلفريك في إيطاليا في مايو الماضي وأودت بحياة والديه.

ويعتقد المدعون الإيطاليون أن جابرييل ألون ساعد جد الطفل في إعادة حفيده إيتان بيران (6 أعوام) إلى إسرائيل في سبتمبر دون موافقة عمته التي كان يعيش معها بإيطاليا.

وتوفي والدا الطفل وشقيقه الأصغر و11 آخرون في حادث تحطم عربة التلفريك بشمال إيطاليا.

وألون متهم، مع شموئيل بيليج جد إيتان لأمه، باصطحاب الطفل بالسيارة دون موافقة عمته من إيطاليا إلى سويسرا حيث استقلا طائرة خاصة مستأجرة إلى إسرائيل.

وقال مصدر في الشرطة القبرصية: “تم إلقاء القبض عليه في ليماسول، بطلب من الإنتربول” في إشارة إلى الشرطة الدولية.

وكان قرار شموئيل بيليج نقل الصبي لإسرائيل أشعل معركة حضانة عابرة للحدود بينه وبين عمة الطفل.

وأيدت محكمة إسرائيلية التماسا لإعادته لعمته في إيطاليا، لكن المحكمة العليا أوقفت الإجراءات خلال مراجعة طلب للطعن في القرار.

مقالات ذات صلة