21 إصابة بـ”أوميكرون”- خبراء إسرائيليون: دخلنا موجة خامسة لانتشار كورونا

تلفزيون الفجر | أظهر تقرير قدمه خبراء إلى رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي، نفتالي بينيت، وجود انتشار واضح لفيروس كورونا، وأن موجة كورونا خامسة بدأت في إسرائيل.

ووفقا لمعطيات نشرتها وزارة الصحة الإسرائيلية، اليوم الجمعة، فإنه تم تشخيص 589 إصابة بكورونا أمس، ونسبة الفحوصات الموجبة 0.65%. وعدد مرضى كورونا في حالة خطيرة 93، بينهم 55 مريضا يخضعون لتنفس اصطناعي، وتم رصد 21 إصابة بمتحور “أوميكرون” في إسرائيل حتى الآن.

وجاء في تقرير قدمه باحثون من الجامعة العبرية في القدس المحتلة إلى بينيت ووزير الصحة الإسرائيلية، نيتسان هوروفيتس، أمس، أن هناك ارتفاعا واضحا بانتشار الفيروس، وأن الفيروس بدأ هذا الأسبوع بالانتشار بين كافة الفئات السكانية ولدى جميع الفئات العمرية، وذلك بالرغم من أن معظم المرضى هم قاصرون. وشددوا على أن موجة انتشار كورونا بدأت في إسرائيل، وذلك بعد أن أكدوا قبل أسبوعين عن وجود مؤشرات لموجة أخرى.

ولم يتمكن الباحثون من تحديد أسباب انتشار الفيروس حاليا، لكنهم أشاروا إلى أسباب محتملة بينها مستوى تطعيم السكان، تزايد تناقل العدوى في عائلات مع أولاد صغار لم يتلقوا التطعيم أو تصاعد تناقل العدوى في المدارس.

وشدد الباحثون على ضرورة منع انتشار متحور “أوميكرون” بقدر الإمكان بواسطة الاستمرار بفرض قيود على الدخول إلى إسرائيل، من أجل السماح بجمع المعلومات حول ضرورة منح جرعة تطعيم رابعة أو لقاح ملائم للمتحور الجديد.

مقالات ذات صلة