أول رد رسمي إسرائيلي على الأزمة في أوكرانيا



تلفزيون الفجر | أعلنت الحكومة الإسرائيلية اليوم، الأربعاء، عن دعمها “لسلامة أراضي وسيادة أوكرانيا”، بحسب بيان صادر عن وزارة الخارجية، لكنها امتنعت عن التنديد بالخطوات الروسية في الأزمة الأوكرانية، وبضمنها اعتراف الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، باستقلال المنطقتين الأوكرانيتين الانفصاليتين.

وجاء في البيان أن “إسرائيل تشارك القلق الدولي من الخطوات في شرق أوكرانيا والتصعيد الخطير الحاصل في الوضع، وتأمل بالتوصل إلى حل دبلوماسي يقود إلى تهدئة، ومستعدة للعمل من أجل ذلك، في حال طولبت”.

وصدر البيان في أعقاب مداولات لتقييم الوضع في أوكرانيا، بمشاركة رئيس الحكومة الإسرائيلية، نفتالي بينيت، ووزير الخارجية يائير لبيد، ووزير الأمن بيني غانتس، ووزير المالية أفيغدور ليبرمان، ومدير عام وزارة الخارجية، ألون أوشفيز، ومسؤولين في الخارجية ومجلس الأمن القومي.

وأضاف البيان أن “دولة إسرائيل قلقة على سلامة آلاف المواطنين الإسرائيليين الذين يسكنون في أوكرانيا وعلى الجالية اليهودية الكبيرة فيها”.

وأضاف أن “إسرائيل جاهزة لنقل مساعدات إنسانية فورية إلى أوكرانيا بموجب الاحتياجات التي ستقدم، وتجري حوارا حول ذلك مع السلطات في الدولة” الأوكرانية.

وتابع البيان أن “إسرائيل تواصل الحوار عن كثب مع شريكاتها حول سبل إعادة الجهود الدبلوماسية إلى مسارها”.

مقالات ذات صلة