لابيد: نلتزم الحياد في أزمة أوكرانيا خشية سقوط طيارينا أسرى في سوريا



قال وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد، إن بلاده تتخذ موقفا محايدا في أزمة أوكرانيا، خشية سقوط طياريها أسرى في سوريا.

وحسب صحيفة “معاريف” العبرية جاء ذلك في كلمة له أمام جامعة ريتشمان في هرتسيليا، يوم الخميس.

وأضاف لابيد أن موقف حكومته في أوكرانيا يقوم على مصالحها لدى جميع الأطراف وبما يخدمها أمنيا في سوريا.

وقال: “كان علينا الحفاظ على موقفنا ما بين الهجوم في أوكرانيا ومصالحنا في سوريا”.

وتابع: “يجب أن نمنع احتمال إسقاط أي طيار إسرائيلي في سوريا وأسره”، في إشارة منه لإمكانية استخدام روسيا أسلحة مضادة متطورة لإسقاط طائرات إسرائيل التي تشن هجماتها على مواقع في سوريا، حيث لا تتدخل روسيا وتترك الرد للدفاعات السورية.

وكان لابيد قد صرح في وقت سابق بأن إسرائيل ستعمل بقدر ما تستطيع من إمكانات للتوصل إلى حل سلمي في أوكرانيا، بالتنسيق مع حلفائها الأمريكيين وشركائها الأوروبيين.

مقالات ذات صلة