مفاوضات جديدة بين موسكو وكييف في إسطنبول



تعقد اليوم في مدينة إسطنبول التركية أول محادثات سلام مباشرة بين أوكرانيا وروسيا منذ أكثر من أسبوعين، في ظل آمال ضئيلة بالتوصل إلى اتفاق يوقف الحرب المشتعلة منذ 34 يوما.

وتشترط روسيا لإنهاء العملية تخلي أوكرانيا عن أي خطط للانضمام إلى كيانات عسكرية -بينها حلف شمال الأطلسي “ناتو”، والتزام الحياد التام، وهو ما تعتبره كييف “تدخلا في سيادتها”.

وقلل مسؤولون أوكرانيون من فرص تحقيق انفراجه كبيرة في هذه المحادثات، وقال مستشار وزارة الداخلية الأوكرانية فاديم دينيسينكو، إنه لا يتوقع أن تكون هناك أي انفراجه بشأن القضايا الرئيسية.

و حققت القوات الأوكرانية تقدما قرب العاصمة كييف، فقد أعلن أولكسندر ماركوشين عمدة إربين استعادة الجيش الأوكراني السيطرة على المدينة الواقعة قرب العاصمة، لكنه توقع تجدد هجمات الجيش الروسي عليها.

من جانبه قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية إيغور كوناشينكوف، إن القوات الروسية تقدمت على عدة محاور في أوكرانيا.

مقالات ذات صلة