أول تعليق من بينيت وغانتس على عملية “بني براك”



علق رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي نفتالي بينيت، مساء يوم الثلاثاء، على عملية إطلاق النار في بني براك التي أسفرت عن استشهاد المنفذ وقتل 5 إسرائيليين وإصابة آخرين.

وقال بينيت، : “إنّ “إسرائيل” تواجه موجة قاتلة من الإرهاب العربي”، وفق ما ذكرت صحيفة (يديعوت أحرونوت) العبرية.

وأضاف: “أنّ قوات الأمن تعمل، وسنحارب بإصرار وعناد وبقبضة من حديد، لن ينقلونا من هنا، سننتصر”.

ولا زال بينيت يشارك في جلسة تقييم أمني بمشاركة وزير جيشه بيني غانتس، ورئيس أركانه أفيف كوخافي، وكبار المؤسسة الأمنية.

وسيعقد بينيت غدًا جلسة استثنائية للكابنيت بهدف بحث العمليات الأخيرة.


 
ومن جانبه، قال وزير جيش الاحتلال بيني غانتس “إنّ النظام الأمني ​​بأكمله سيفعل كل ما في وسعه لإعادة الأمن للمواطنين”، وفق ما نقلت صحيفة “معاريف” العبرية.

وتابع غانتس: “أمسية صعبة للغاية، لقد مررنا بأوقات عصيبة كشعب في مواجهة موجات الإرهاب، وكنا دائماً ننتصر بعزم وقوة، وبالتالي ستكون هذه المرة أيضاً”.

مقالات ذات صلة