بوتين: الظروف ليست مهيّأة لوقف إطلاق النار بأوكرانيا



أعلن الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، اليوم الخميس، أنّه لا يصدّق التعهّدات التي أطلقتها روسيا بشأن تقليص عملياتها العسكرية في بلاده، مشيرا إلى أنّ قواته تتحضّر لخوض معارك جديدة في شرق البلاد، فيما قال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، لرئيس الوزراء الإيطالي، ماريو دراغي، إن “الظروف ليست مهيأة لوقف إطلاق النار بأوكرانيا”.

وجاء إعلان الرئيس الأوكراني بعدما أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أنّ قواتها ستلتزم اعتبارًا من صباح اليوم، وقفًا لإطلاق النار في ماريوبول إفساحًا في المجال أمام إجلاء المدنيين من المدينة الأوكرانية المحاصرة، ما اعتبرته نائب رئيس الوزراء الأوكرانية، إيرينا فيريشوك “تلاعبًا”.

وحثّ الرئيس الأوكراني، هولندا على الاستعداد لمقاطعة صادرات الطاقة الروسية، خلال خطاب ألقاه أمام البرلمان الهولندي.

وتواصل القوات الروسية في الشرق “محاصرتها لمدينة خاركيف وقصفها”، بحسب هيئة الأركان الأوكرانية التي قالت إن “باتجاه دونيتسك، يحاول العدو السيطرة على بوباسنا وروبيجني والاستيلاء على ماريوبول” حيث يواصل الروس “تنفيذ هجماتهم”. وقال فاديم دينيسينكو، أحد مستشاري وزير الداخلية الأوكراني، عبر قنوات تلفزيونية أوكرانية إن “الروس بدأوا باستخدام مطار بريست (في بيلاروسيا) لقصف أراضينا”.

وأعلن الانفصاليون الموالون لروسيا في منطقة دونباس الأوكرانية، اليوم الخميس، أنهم يسيطرون على منطقة لوغانسك بشكل كامل تقريبًا، بالإضافة إلى أكثر من نصف دونيتسك، لكن لم يكن من الممكن التحقق من هذه المعلومات فورًا من خلال مصادر مستقلة.

مقالات ذات صلة