بعد تصريحات لافروف …اسرائيل تستدعي السفير الروسي للتوضيح



تلفزيون الفجر | استدعت وزارة الخارجية الإسرائيلية، اليوم الإثنين، السفير الروسي لدى تل أبيب، إلى جلسة توضيح عقب تصريحات لوزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، شبّه خلالها الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، بأودلف هتلر.

ووصفت وزارة الخارجية الإسرائيلية تصريحات لافروف بـ”الخطيرة”، وأعلنت أنها استدعت السفير الروسي في تل أبيب، أناطولي فيكتوروف، لإجراء محادثة توضيحية مع نائب المسؤول عن الشؤون الأوراسية في الخارجية الإسرائيلية.

واعتبر وزير الخارجية الإسرائيلي، يائير لبيد، أن تصريحات نظيره الروسي “فاضحة ولا تغتفر وتنم عن خطأ تاريخي فظيع”. وتابع “اليهود لم يقتلوا أنفسهم في الهولوكوست. إن أحط مستوى من العنصرية ضد اليهود هو اتهام اليهود أنفسهم بمعاداة السامية”.

وفي مقابلة مع قناة تلفزيونية إيطالية، أمس، الأحد، قال لافروف: “حقيقة أن زيلينسكي يهودي فإن ذلك لا يعني غياب العناصر النازية في بلاده. أعتقد أن أدولف هتلر كان أيضًا دمه يهوديًا”.

وتابع متحدثًا بالروسية من خلال مترجم إيطالي: “يستطيع زيلينسكي تعزيز السلام بين الدول إذا كفّ عن إعطاء أوامره لقواته النازية التي تحترف الجريمة”.

واتهم لافروف زيلينسكي بأنّه “يغير موقفه باستمرار”، محمّلًا الأوكرانيين مسؤولية “تخريب المفاوضات، ومعتبرًا في الآن نفسه أنّ الغرب “سرق” الأموال الروسية من خلال العقوبات.

مقالات ذات صلة