أميركا: حملة شعبية تطالب بالإفراج عن الأسير مناصرة



تلفزيون الفجر | تفاعل المئات من الفلسطينيين والنشطاء الأميركيين مع حملة شعبية أطلقتها مؤسسات ومنظمات فلسطينية في الولايات المتحدة تطالب أعضاء الكونغرس الاميركي بالضغط على حكومة الاحتلال للإفراج عن الاسير أحمد مناصره الذي يعيش ظروفا إنسانية في غاية الصعوبة إثر تردي حالته النفسية مؤخرا جراء استمرار اعتقاله من قبل سلطات الاحتلال منذ نحو ٧ سنوات وهو طفل.

وقفات احتجاجية نظمت في عدة ولايات اميركية على مدار الاسابيع الماضية كان اخرها اليوم في مدينة شيكاغو بولاية الينوي أمام مكتب عضوة الكونغرس جان سكاكوسكي لتسليط الضوء على قصة الأسير مناصرة والاسرى الاطفال في سجون الاحتلال، وتذكير المجتمع الدولي بضرورة التحرك لوقف الانتهاك الاسرائيلي للقوانين الدولية باستمرارها اعتقال آلاف الفلسطينيين.

ويتواصل الناشطون في تداول فيديوهات وصور كثيرة على المنصات الالكترونية في سبيل تعميم رسالة الحملة، وكسب التأييد الاميركي والعالمي في محاولات مستمرة للإفراج عنه في اقرب وقت ممكن .

مقالات ذات صلة