الحرس الثوري: من يسمح بموطئ قدم لإسرائيل سيعرض بلاده للخطر



قال العميد علي رضا تنكسيري، قائد بحرية الحرس الثوري الإيراني، إن “من يسمح بموطئ قدم في المنطقة للاحتلال الاسرائيلي البغيض سيعرض أمن بلاده للخطر ويثير الفوضى والفلتان الأمني في المنطقة أيضا”.

وذكرت وكالة إرنا، أن تصريح العميد تنكسيري جاء خلال تفقده القواعد الهندسية والدفاع المدني للوقوف على مستوى الجهوزية القتالية لدى سلاح البحرية التابع للحرس الثوري، وذلك في جزيرة “طنب الكبرى”.

وأشار القائد العسكري الإيراني إلى أهمية الأمن المستتب في منطقة الخليج بعد تظافر الجهود بين الدول المتشاطئة، مثمنا تضحيات القوات المنتسبة لبحرية الحرس الثوري بشأن تأمين المنطقة.

وحذر العميد علي رضا تنكسيري، قائد بحرية الحرس الثوري الإيراني “الدول الصديقة والشقيقة في منطقة الخليج بأن لا تقيم علاقات مع الاحتلال لأن ذلك سيخل بأمن المنطقة”.

وكان الحرس الثوري الإيراني قد كشف خطة توسيع مهام القوات البحرية في المياه البعيدة، مؤكدا “السعى إلى استمرار وجوده في المياه الدولية حول العالم”.

وقال قائد القوات البحرية في الحرس الثوري الأدميرال علي رضا تنكسيري، في تصريحات مع وكالة “تسنيم” الإيرانية، “إن وجود القوى الأجنبية في هذه المنطقة هو فقط للاستعمار والنهب وإثار الفتنة وزعزعة الأمن، ولا نعتبر وجودها في هذه المنطقة شرعيا”.

وتساءل: “لماذا تواجدت أمريكا في أفغانستان؟ لماذا هي في العراق؟ لماذا تساعد النظام السعودي في قصف شعب اليمن المظلوم؟ لماذا تدعم الاحتلال الوحشي والقمعي وقاتل الأطفال ومصاص الدماء؟”، مؤكدا أن “أمريكا وراء كل فتنة وحرب في العالم. استيقظت الشعوب اليوم ولم يعد بإمكانها أن تضطهدها”.

وحذر الأدميرال تنكسيري أمريكا، مشددا على ضرورة “وقف هذه الأعمال الشريرة في أسرع وقت ممكن، بدلا من التطاول على أرواح وممتلكات الشعوب المضطهدة في العالم، وعليهم معالجة مشاكل بلادهم المنهارة العديدة”.

مقالات ذات صلة