العراق يعلن عن لقاء علني قريب بين وزيري خارجية السعودية وإيران



كشف وزير الخارجية العراقي ​فؤاد حسين​ اليوم السبت، أنه “يتم التحضير للقاء علني قريب بين ​السعودية​ و​إيران​ في ​بغداد​ على مستوى وزراء الخارجية”.

وأمس الجمعة، أعلن وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، أن السلطات العراقية أبلغت الجانب الإيراني استعداد السعودية لبدء محادثات سياسية علنيّة بين طهران والرياض.

وأوضح الوزير الإيراني أن بلاده أجرت 5 جولات من المباحثات مع ‎السعودية على المستوى الأمني، وأن وزير الخارجية العراقي أبلغه، الأسبوع الماضي، بأنّ “السعودية مستعدة لنقل المحادثات من المستوى الأمني إلى المستوى السياسي وبصورة علنية”.

وأشار عبد اللهيان إلى أنّ “الجانب الإيراني أبلغ الرياض أنّ طهران مستعدة لمواصلة الحوار على المستوى السياسي، من أجل إعادة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين”.

وكان رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، قد زار إيران في 26 حزيران الماضي، قادمًا من السعودية، التي التقى فيها بولي العهد السعودي محمد بن سلمان، قبل أن يجتمع بالرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي، حيث ضم الوفد الذي رافقه عددًا من أعضاء مكتب الكاظمي ومسؤولين في جهاز المخابرات، الذي ما زال عمليا تحت إشراف الكاظمي.

مقالات ذات صلة