زعيم كوريا الشمالية يأمر جيشه بالاستعداد التام لتعبئة “قوة الردع النووي”



هدد الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون بتدمير نظام كوريا الجنوبية وجيشها إذا حاولت سيئول توجيه ضربة استباقية لبلاده.

وذكرت وكالة الأنباء المركزية في كوريا الشمالية أن زعيم البلاد كيم جونغ أون صرح بمناسبة ذكرى وقف إطلاق النار في الحرب الكورية بأن بلاده مستعدة تماما لتعبئة “قوة الردع النووي” الخاصة بها بسرعة ودقة وفي أي وقت.

وقال الزعيم الكوري الشمالي في احتفال بالمناسبة: “الآن قواتنا المسلحة على استعداد تام للاستجابة لأية أزمة، كما أن الردع النووي لبلدنا على استعداد تام لتعبئة قوته المطلقة بأمانة ودقة وسرعة لإنجاز مهمته”.

وشدد كيم جونغ أون على أن سيئول مخطئة إذا اعتقدت أنه من الممكن توجيه “ضربة استباقية” لكوريا الديمقراطية وتحييد جزء على الأقل من إمكاناتها العسكرية.

وقال زعيم كوريا الشمالية في هذا السياق: “إذا اعتقد النظام الكوري الجنوبي ومجرموه العسكريون أنهم يستطيعون مواجهتنا في المجال العسكري وبواسطة بعض الوسائط أو الطرق العسكرية لتحييد أو تدمير جزء من قوتنا العسكرية بشكل وقائي، فهم مخطئون! سيتم إيقاف هذه المحاولة الخطيرة على الفور بقوة هائلة، وسيتم تدمير نظام (رئيس كوريا الجنوبية) يون سوك يول وجيشه”.

المصدر: نوفوستي

مقالات ذات صلة