تركيا: سنلجأ إلى روسيا إذا منعت واشنطن بيعنا مقاتلات إف-16



 أكد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان الجمعة أن بلاده قد تلجأ إلى دول مثل روسيا في حال عدم إيفاء الولايات المتحدة بتعهّدها تسليم أنقرة مقاتلات من طراز “إف-16”.

وعُلّقت مشاركة تركيا في برنامج لاستبدال مجموعة واسعة من الطائرات المقاتلة لدول حلف شمال الأطلسي بعدما اشترت منظومة روسية متطورة للدفاع الصاروخي عام 2019.

لكن في ظل تحسن العلاقات الأميركية-التركية ردا على الحرب الروسية الأوكرانية، قال الرئيس الأميركي جو بايدن في يونيو لإردوغان إنه سيؤيد بيع مقاتلات “إف-16” الأقل تطورا.

ولم يحظ الأمر بدعم الكونغرس الذي تتطلب المبيعات العسكرية تأييده، نظرا لمخاوف أبرز المشرعين الأميركيين من خطاب تركيا المتشدد حيال خصمها التقليدي، اليونان.

وقال إردوغان للصحافيين بعد صلاة الجمعة “الولايات المتحدة ليست الوحيدة التي تبيع طائرات حربية في العالم. تبيعها المملكة المتحدة وفرنسا وروسيا أيضا”.

وتابع “يمكن شراؤها من أماكن أخرى ويبعث إلينا آخرون إشارات”.

وأدلى إردوغان بسلسلة تصريحات إيجابية تجاه روسيا قبيل اجتماع مقرر مع الرئيس فلاديمير بوتين خلال قمة إقليمية تستضيفها أوزبكستان الأسبوع المقبل.

واتّهم الغرب بـ”استفزاز” روسيا عبر تزويد أوكرانيا بالأسلحة وألقى باللوم في أزمة الطاقة التي تواجهها أوروبا على العقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي على موسكو.

وكشف إردوغان أنه طلب من بوتين خفض سعر الغاز الطبيعي الذي تستورده تركيا من روسيا.

مقالات ذات صلة