لابيد: سنعود للحكم أسرع مما يتوقع البعض



 قال رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته يائير لابيد، إنه تشرف بخدمة الإسرائيليين وسيعود إلى هذه القاعة (مكان اجتماعات الحكومة)، أسرع مما يتوقع البعض.

وغاب العديد من الوزراء عن جلسة الحكومة، كما أنه لم يصفق له أي من الوزراء بعد أن أنهى تصريحاته بالحديث عن العودة سريعًا للحكم.

وأشار لابيد في مستهل الجلسة الأخيرة لحكومته ال 36 في تاريخ إسرائيل، إلى القرارات التي اتخذتها في مختلف المجالات، وأنها تصرفت على مدار الفترة الماضية من أجل الحفاظ على “الدولة، والقانون، والفصل بين السلطات، والأمن والاقتصاد، ومكانة إسرائيل في العالم”.

وادعى أن حكومته حققت انجازات مهمة ونجاجات كبيرة، خاصة على الصعيد الأمني والاقتصادي.

وقال إن حكومته وجهت ضربة قاصمة لحركة الجهاد الإسلامي في عملية “الفجر” وقتلت كبار مسؤوليها دو إلحاق الأذى بأي إسرائيلي واحد، وتم منع مئات الهجمات، ومن خلال عمل دقيق وذكي تم منع تجديد الاتفاق النووي مع إيران، وأنها عملت ضد البنية التحتية الإيرانية في كل مكان بعيدًا جدًا عن حدود “إسرائيل”.

وذكر أنها نجحت في فتح ممثليات وسفارات في العديد من الدول العربية والإسلامية وتجديد العلاقات معها مثل الأردن وتركيا، ودول اتفاقيات أبراهام وغيرها.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة