السلطات اللبنانية تعتقل 185 شخصا يشتبه بتخابرهم مع إسرائيل



أفادت وكالة “فرانس برس”، بأن قوى الأمن اللبنانية اعتقلت 185 شخصا يشتبه بتعاونهم مع أجهزة الاستخبارات الإسرائيلية.

ووفقا لمصادر أمنية لبنانية، فإن المشتبه بهم تم تجنيدهم خلال فترة الانهيار الذي لحق بالاقتصاد اللبناني بعد العام 2019، وأحيل 165 شخصا منهم إلى القضاء، وصدرت أحكام قضائية بحق 25.

وأضافات المصادر، أن اثنين من بين الموقوفين، قاما بإرسال طلبات عبر البريد الإلكتروني، يعرضان فيهما خدماتهما على الموساد الإسرائيلي.

ورجحت، أن السبب وراء تزايد أعداد المتخابرين مع إسرائيل خلال السنوات الأخيرة، يعود للعجز الاقتصادي الذي يمر به لبنان منذ العام 2019، ويعد الأسوأ منذ العام 1985.

وأظهرت التحقيقات، أن الموساد عمل على فتح حسابات لشركات وهمية تستقبل طلبات توظيف عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتستهدف اللبنانيين الذين يبحثون عن فرص للعمل.

وفي يناير 2022، أفادت مصادر قضائية لبنانية، بأنها أوقفت 21 شخصا في إطار عملية أمنية لتفكيك 17 شبكة تجسس في لبنان تعمل لصالح إسرائيل.

يشار إلى أن السلطات اللبنانية اعتقلت في الفترة ما بين أبريل 2009 – 2014، ما يزيد عن 100 شخص من العسكريين، وموظفي قطاع الاتصالات، بتهمة التخابر مع إسرائيل.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة