ما هي أسباب الحاجة إلى التبول في الليل؟

الأربعاء 25 مارس 2015

ما هي أسباب الحاجة إلى التبول في الليل؟
التفاصيل بالاسفل

الاستيقاظ في الليل لاستخدام الحمام قد لا يدعو للقلق دائما. ولكن إذا كان ذلك يحدث باستمرار أو على الأقل مرتين في الليل، فقد تكون مصابا بحالة تسمى "نوكتيوريا"، التي يمكن أن تعيق نمط النوم الطبيعي، مما يؤثر على يقظتك، وروتين عملك، ومزاجك خلال النهار. في دراسة حديثة حول النساء الأكبر من سن 40 عاما، قالت أكثر من الثلث بأنهن يعانين من كثرة التبول اثناء الليل.

وقد يكون سبب ذلك تناول الأدوية المدرة للبول أو شرب الكثير من السوائل في وقت متأخر من اليوم، ولكن يمكن أن تكون "نوكتيوريا" أيضا من أعراض مرض السكري أو فشل القلب.

في حالة مرض السكري، لا يتم استيعاب كل السكريات الزائدة عن طريق الكلى وبدلا من ذلك ينتهي بها المطاف في البول، حيث يخرج الماء الزائد عن حاجتك عن طريق التبول. ويمكن أن يسبب فشل القلب في زيادة الحاجة الى التبول بسبب تجمع السوائل الزائدة في الكليتين في الليل. ويمكن أيضا أن يكون سبب التبول الزائد الاصابة بعدوى المسالك البولية أو غيرها من اضطرابات المثانة.

وبالاضافة الى "نوكتيوريا"  من المحتمل أن يكون سبب التبول الزائد وجود حالة تسمى "فرط نشاط المثانة"، كما يشار إليها باسم "حث سلس البول". وسببه انكماش غير طوعي ومتكرر في عضلة المثانة في أوقات غير مناسبة، مثلا عندما تكون المثانة ممتلئة جزئيا. وهذا يؤدي إلى رغبة مفاجئ وقوية للتبول في أي وقت من اليوم. وتعتبر هذه الحالة أكثر شيوعا بين النساء من الرجال، والسبب الكامن وراءها غالبا ما يكون غير واضح.

إذا كنت مصابا بكثرة التبول اثناء الليل، فحاول أولا التقليل من السوائل ومهيجات المثانة مثل الكافيين، والكحول، والأطعمة الغنية بالتوابل بعد العشاء. تجنب المناديل المعطره، التي يمكن أن تهيج مجرى البول. كذلك يمكنك ممارسة تمارين كيجل أيضا لتقوية عضلات قاع الحوض وتحسين السيطرة على المثانة. بعد استبعاد المشاكل الطبية المذكورة أعلاه، قد يوصي طبيبك بأخذ بعض الأدوية التي تقلل من الرغبة في التبول ليلا، ولكن هذه غالبا ما تأتي مع آثار جانبية مثل عدم وضوح الرؤية، وجفاف الفم، والإمساك، وحتى ضعف الذاكرة.