لصاحبات البشرة الحساسة: تعرفي على مخاطر حمام البخار

كثير من الفتيات يلجأن إلى عمل حمام بخار فبالرغم من فوائده التي لا تحصي، إلا أن صاحبات البشرة الحساسة يجب تجنبه، حيث حذرت طبيبة الأمراض الجلدية الألمانية سابينه زينكر من حمام البخار للأشخاص الذي يعانون من الأوردة العنكبوتية أو البشرة الحساسة لأنه قد يتسبب في توسيع الأوردة بشكل إضافي.

ودعت سابينه زينكر هؤلاء الأشخاص إلى تجنب استخدام حمام البخار أو أي من التطبيقات الجمالية ذات فروق الحرارة الكبيرة، كحمام البخار والساونا وجهاز التسمير، بصورة متكررة.

بالمقابل، لفتت طبيبة الأمراض الجلدية إلى أن حمام البخار يساعد على التمتع ببشرة وردية وملساء كالحرير، حيث إنه يعمل على تدفق الدم في الجلد بصورة أفضل والتخلص من الخلايا الميتة على سطح الجلد، كما يسهم حمام البخار في تنظيف المسام بشكل عميق.