تخلّصوا من الزكام في فصل الخريف!

الإثنين 04 نوفمبر 2019

تخلّصوا من الزكام في فصل الخريف!
التفاصيل بالاسفل

في فصل الخريف، تنتشر مختلف أنواع الفيروسات المسبّبة للعديد من الأمراض، كالزكام والتهاب القصبات التنفسية والتهاب الجيوب. وذلك لأنّ في هذا الفصل تنخفض درجات الحرارة تدريجياً وتزداد الرطوبة، ما يؤدي الى تصاعد عدد الفيروسات وعدوانيتها.

أعراض الزكام

 

- ارتفاع في درجة الحرارة لأكثر من ٣۸ درجة

- الارتعاش

- السعال

- التنفس بصعوبة

- أوجاع عامة وفشل وعياء مع أوجاع الرأس

- سيلان الأنف

- التهاب المجاري التنفسية

 

العلاج

 

يكفي إحاطة المصاب ببعض الاحتياطات حتى يتماثل للشفاء. ولوقف انتشار الفيروسات، يجب تفادي الاحتكاك بالغير أثناء الفترة الحادة للمرض، أي عدم الذهاب إلى العمل، واجتناب الأماكن المكتظة كوسائل النقل والأسواق. والقيام عند السعال أو العطس بتغطية الفم والأنف بمنديل، وغسل الأيدي بالماء والصابون عدة مرات في اليوم، كما يستحسن حمل القناع الواقي الذي يمنع انتقال العدوى إلى الغير.

الوقاية من الزكام

أولاً، لا بدّ من المحافظة على نظافة صحّيّة صارمة. نظراً لأنّ اللّمس هو الناقل الرئيسي للفيروس، يجب غسل اليدين بشكل متكرر وبطريقة الجراحين. كما يجب الحد من اللمس، وتجنّب العطس بالقرب من أحد. وإلى جانب النظافة الصحية، ينصح الأشخاص المعرّضون للمرض أكثر من غيرهم بأخذ لقاح الانفلونزا ولقاح المكوّرات الرئوية.

 

ثانياً، في فصل الشتاء، يحتاج الجسم إلى الفيتامينات التي نجدها في الغالب في الأطعمة النيّئة. للحصول على الفيتامين سي، يجب تناول الكرز الهندي، والكيوي، والحمضيات، والليتشي، والملفوف، والبقدونس، والفلفل. أمّا الفيتامين أ موجود في الجزر المبشور، القصبة، الطماطم، السبانخ والبروكولي. إلى جانب الزنك الواقي من العدوى، الموجود في المحار، العدس، الخضروات الخضراء والفاصولياء البيضاء.