رغم توفر لقاحات كورونا.. فاوتشي يطلق “تحذيرا خطيرا”

حذر كبير المسؤولين الصحيين في الولايات المتحدة أنتوني فاوتشي، مساء الجمعة، من أن التقدم الأخير الذي أحرزته البلاد في مواجهة فيروس كورونا قد توقف.

وقال فاوتشي في إحاطة صحفية في البيت الأببيض إن انخفاض أعداد الإصابات في الوباء قد توقف على ما يبدو.

والولايات المتحدة هي أكثر دولة تضررا في العالم من جراء الوباء، مع أكثر من 29 مليون إصابة وما يزيد عن 500 ألف حالة وفاة.

وتظهر البيانات الرسمية الأميركية أن أرقام الإصابات انخفضت بعد الارتفاع الحاد في يناير الماضي، لكن متوسط إصابات الحالات في الأيام السبعة الأخيرة يصل إلى نحو 70 ألفا.

ويوازي هذا الرقم الأرقام في ذروة التفشي في الصيف الماضي، وهو يهدد الجهود التي بذلتها البلاد للخروج من مأزق الوباء.

ويأتي حديث فاوتشي على الرغم من أن البلاد قدمت أكثر من 70 مليون جرعة ضد الوباء.