فِرقة بناتْ المَدرسة الُتركيهَ الثانويهَ برام الله ثوبْ فِلسطيني يٌحاكي قَضيهَ في أُغنيهَ ورقصاتْ وطنيهَ

الأربعاء 25 أكتوبر 2017

فِرقة بناتْ المَدرسة الُتركيهَ الثانويهَ برام الله ثوبْ فِلسطيني يٌحاكي قَضيهَ في أُغنيهَ ورقصاتْ وطنيهَ

المصدر : منتصر العناني

فرضت فارسات الدبكه الشعبيه الفلسطينيه بنات المدرسة التركية الثانويه برام الله حضورهن الكبير في كل مكان قدمنَ فيه لوحهَ جديدة من القضيه الفلسطينيه بثوب جميل حملت ألوانه عبارات الوطنيه في تفسيرات في ثنايا الحركات التي تلفت النظر وتجعل من كل حاضر ان بتابعهن حتى النهايه لتميزهن في الآداء وانتقاء الغناء الوطني بقيادة المدربة المعلمه انتصار سرحان , ونجمات الدبكه عَبرنَ  بحركاتهم وخبطات الارجل والرقصات عن رسائل هامه دائرتهن الوطنيه وحكاية شعب وقضيه , الفارسات اللواتي أبهرن بالأداء أعين المراقبين واخرها كان في حلقة خاصه أمام أعين الحضور ما قدمنه من فقره وسط تصفيق حار في الأحتفال التكريمي لأبطال فلسطين في الجمنزياد العربي المدرسي الأول في لبنان ليستحقن بجداره لقب ملكات الدبكه الشعبيه صغيرات السن وهن البارعات – روانا بكر / فتحيه ابو مطر / سنيه ريحان / ملاك مناضل / بيان عدنان / بتول أعمر / فاطمه هنيدي / تسنيم عماد , وهنا لا بد من تسجيل عرفان وتقدير لمن جعل هذه الفرقة تٌصافح النجاح بأثواب من التقديم المٌبهر ليكٌنَ رساله هامه نحو مستقبل واعد لبنات صغار طالبات مدارس أن يبدعن ويقنصن بروعة الأختيار رونق ساحر المكان والزمان , كل التحيه لمن خلف هذه القضيه (الفرقه ) مديره ومعلمة ومدرسة ومساهمين وداعمين لتبقى مشرقة العطاء بنفس الإبداع الدائم .