الأسيرة جعابيص تدخل عامها الاعتقالي الرابع وتجتاز التوجيهي بنجاح

الخميس 11 أكتوبر 2018

الأسيرة جعابيص تدخل عامها الاعتقالي الرابع وتجتاز التوجيهي بنجاح
التفاصيل بالاسفل

 دخلت الأسيرة المقدسية الجريحة إسراء رياض جميل جعابيص (34 عامًا) من بلدة جبل المكبر جنوب القدس المحتلة، اليوم الخميس عامها الإعتقالي الرابع داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وكانت جعابيص اعتقلت بتاريخ 11/10/2015 أثناء قيادتها لسيارتها في الشارع المحاذي لبلدة الزعيم، ووجهت لها سلطات الاحتلال تهمة محاولة تنفيذ عملية بواسطة السيارة، وقد أصيبت بحروق شديدة في كافة أنحاء جسمها، بعد أن اندلعت النيران داخل السيارة.

وتقضى جعابيص حكمًا بالسجن لمدة 11عامًا، علمًا أنها متزوجة وأم لطفل وتقبع حاليًا في سجن "الشارون".

وتعاني الأسيرة كثيرًا من ألم الجروح والحروق في جسدها، وهي بحاجة لإجراء عدة عمليات جراحية بشكل مستعجل إلا أن إدارة السجون تماطل في تقديم العلاج

ومؤخرًا تحدت إسراء ألمها وجرحها وسجانها وثابرت وتقدمت لامتحان الثانوية العامة فاجتازته بنجاح، وحصلت على معدل 55.9%.

يذكر أن محكمة الاحتلال رفضت مؤخرًا طلب الاستئناف الذي تقدمت به عائلة الأسيرة جعابيص لتخفيض مدة حكمها.