بحضور محافظ رام الله والبيرة د. ليلى غنام إطلاق مبادرة العلاج والدواء حق للجميع عن روح المرحوم الدكتور حسين السلوادي

رام الله – منتصر العناني – تلفزيون الفجر

أُطلقت في جمعية سيدات سلواد الخيرية المبادرة الريادية المهمة بعنوان ( العلاج والدواء حق للجميع عن روح الدكتور حسين السلوادي ) من مسقط رأسه رحمه الله , جاءت هذه الإطلاقة بحضور محافظ رام الله والبيرة الدكتورة ليلى غنام ومدير عام التنمية الإجتماعية عماد عمران ورئيس بلدية سلواد اسامه حماد وممثلين عن بنك فلسطين وابنة المرحوم الدكتورة مي حماد وأفراد من عائلته , ليطلق عريف الحفل مؤمن حامد فعاليات المبادرة بالتحية لكل الحضور ومقدما بصمات حياة الإنسانية التي تجلت في روح الدكتور حسين السلوادي والتي ترك خلالها بصمات مهمة في حياة الناس , وتمثلت المبادرة بتوفير الخدمات الصحية اللازمة والحق في العلاج والدواء لكل المواطنين مع التركيز على الفئات الضعيفة مثل المسنين و ذوي الإعاقة والعمال وذوي الدخل المحدود خصوصا بعد تفشي فيروس كورونا الذي قدم خلاله المرحوم واجبه الإنساني العالي اتجاه أبناء شعبه وبلدته سلواد.

وسوف تمتد لباقي قرى المنطقة الشرقية و قرى رام الله و باقي المحافظات في المستقبل من خلال سلسة لقاءات و زيارات ميدانية من الأطباء والصيادلة المتطوعين لبيوت المسنين، مراكز ذوي الاعاقة، الجمعيات الخيرية، مدارس الإناث ، مدارس الذكور، الحضانات وغيرها لتغطي مساحات كبيرة ولم لا أيضا لتكون في كل المحافظات في المستقبل ومن خلال تقديم كشف مجاني وتوفير الأدوية لكل محتاج.

وقد بدأت ابنة الدكتور المرحوم حسين السلوادي الدكتورة مي حماد أولى الكلمات بالتعريف عن حياة ومسيرة والدها الإنسانية والأثر الكبير الذي تركه بفقدانه وغيابه عليها وعلى عائلتها والجميع والتي لم تتمالك ذاتها أمام جلالة الموقف لتذرف دموعها , مؤكدة أن المبادرة جاءت من وحي ما كان يحب ان يقدم والدها الراحل، وشكرت د. مي كل الحاضرين ومن شاركونا اليوم.

الدكتورة ليلى غنام أشارت بأننا فقدنا أحد عمدة الإنسانية الدكتور حسين السلوادي واليوم نحن وعائلته والحضور يكرمون روحه الطاهرة بإطلاق مبادرة الإنسانية التي عاش ومات لأجلها ولأجل وطنه وبلدته سلواد ,واختتمت د. غنام بأن هذه المبادرة مهمة جدا لتشمل كل البلدات المجاورة تنطلق من مسقط رأس المرحوم لتشمل الكل حتى نستكمل مسيرته العطرة الإنسانية في كل موقع ليبقى حاضراً فينا . مدير عام مديرية التنمية أ عماد عمران أشاد بهذه المبادرة النيرة والتي تُضيئ درب الدكتور المرحوم حسين السلوادي حتى في غيابه شاكراً عائلته على هذه الخطوة المهمة التي تؤكد مدى استمرارية الإنسانية في حياة الناس.

رئيس بلدية سلواد أسامه حماد رحب بالدكتورة ليلى غنام والحضورمؤكداً على حضورالدكتورة ودعمها الدائم لمثل هذه المبادرات المهمة وخاصة أنها تحمل لغة الإنسانية في صورة طبيب قدم جُلَ حياته في هذه المهنة لأجل شعبه ووطنه وتقديم الإنسانية وفي ظل جائحة كورونا وفي مسقط رأسه بلدته سلواد , وتمنى أن تؤخذ خطوات ايجابية أخرى باتجاه الدعم الصحي في كل البلدات المجاورة ، واختتم حماد بأن المرحوم الدكتور حسين السلوادي لم يتوانى للحظة عن تقديم الواجب فيما استكملت عائلته وابنته الدكتورة مي حماد رسالته من خلال إطلاق هذه المبادرة التي تستحق منا أن نقف عندها لتكون نواة امتداد لكل البلدات والمحافظات في المستقبل . وفي ختام الكلمات فقامت ابنة الدكتور د. مي حماد بتكريم محافظ رام الله والبيرة وبنك فلسطين وبلدية سلواد بدروع تقديرية على دورهم في إخراج هذه المبادرة ورعايتها , لينطلقوا جميعا نحو بيت المسنين لمشاهدة الفحوصات للمسنين وتوزيع الأدوية والهدايا عليهم.

مقالات ذات صلة