مشاهد غريبة من كوريا الشمالية.. كيم مغتبط بقدرات جيشه!

تلفزيون الفجر | في مشاهد غير اعتيادية من قلب كوريا الشمالية، ظهر زعيم البلاد كيم يونغ أون سعيداً يكاد يطير فرحا، وهو يصفق لجنوده الذين عانوا الأمرين، مستعرضين قدراتهم على التحمل الشديد خلال الأزمات.

فخلال معرض تطوير الدفاع، أكد كيم أنه لا يوجد سبب للاعتقاد بأن الولايات المتحدة ليست دولة معادية، وذلك وفقاً لما نقلته وسائل إعلام محلية.

فيما أظهرت الصور والمقاطع التي نشرتها وسائل الاعلام المحلية، الزعيم الكوري فرحاً بما يقوم به عناصر الجيش من استعراضات أمامه.

وراح العناصر الأشداء يكسرون “الطوب القاسي” على صدر أحدهم. بينما ظهر آخر يكسر الزجاج بيده، ثم يستلقي عليه، عاري الظهر.

أما الزعيم الكوري، فبدا في قمة السعادة وهو يراقب جنوده الأقوياء.

وقال خلال كلمته التي ألقاها في المناسبة دون الخوض في تفاصيل، إنه “من الصعب تصديق الولايات المتحدة حين تزعم أنها تود التقارب مع بلاده، على الرغم من تصريحاتها السابقة بأنها لا تحمل أي مشاعر عدائية تجاه كوريا الشمالية”.

كما اعتبر أن بيونغ يانغ تزيد من قوتها العسكرية فقط للدفاع عن النفس وليس لبدء الحرب.

ورأى أن أميركا تخلق توترا إقليميا بسياساتها، موضحا أن التطورات العسكرية في كوريا الجنوبية تسعى إلى تدمير التوازن في شبه جزيرة.

يشار إلى أن الزعيم الكوري كان ظهر قبل هذا الحدث في معرض للصواريخ بعيدة المدى والصواريخ الباليستية لإرسال رسالة مفادها أن بلاده جاهزة للحرب في أي وقت وأي زمان!

مقالات ذات صلة