ما سر الضجة حول المسلسل الكوري لعبة الحبار (squid game)؟

راية عريان- منذ ان قامت منصة نتفلكس العالمية بإصدار المسلسل الكوري لعبة الحبار اصبح من أشهر المسلسلات الموجودة على نتفلكس بل اشهر عمل في هذا العام فلأول مرة يتصدر مسلسل كوري المرتبة الاولى الولايات المتحدة الامريكية وانجلترا ويصبح اكثر المسلسلات مشاهدة على مستوى العالم.
وحتى انه تصدر قائمة المشاهدة في العديد من الدول في الوطن العربي.
ولكن لماذا؟
المسلسل يتحدث عن مجموعة العاب يشارك فيها 456 من المديونين والفقراء، و اذا فزت بجميع الالعاب ستحصل على جائزة نقدية كبيرة قدرها 45,6 مليار وون ، ولكن اذا خسرت فيها تموت
لننظر للأمر من زاوية مختلفة
ربما هذا النوع من القصص هو ما يسبب التشويق والمتابعة، ولكن ما الذي يجعل هذا المسلسل الكوري يتفوق على امثاله من القصص المتشابهة؟
ربما يكمن ذلك بالتفاصيل المكمونة داخله فقد اسقط الكاتب النفس البشرية ومثّلها من خلال المسلسل من الجشع والكرم، والطيبة والشر، والسرقة والامانة وغيرها من الصفات، ربما هذا التناقض بين شخصيات المسلسل هو ما جعله اكثر واقعية ولامس المشاهد بشكل كبير.
وربما ما زاد تشويقه هو قتله للأبطال فأصبح المشاهد في وضع خوف وعدم ثقة من انه في أي لحظة قد يموت احد الابطال.
وواحدة من اهم المواضيع التي ناقشها المسلسل وهو وضع الابطال في خيار بين الحياة الحقيقية المُرّة المليئة بالمتاعب والديون والفشل وبين اللعبة التي قد يكون من ورائها فرصة حتى لو كان ثمنها حياتهم.
وناقش المسلسل امر في بالغ الأهمية وهو فرق الطبقية وكيف يستمتعون الاغنياء بمذلة الفقراء وكيف يرونهم مجرد احصنة في ساحة مراهنة.
وما ساعد في نجاح المسلسل هو البناء الناجح الذي طرحه المسلسل، والذي مازلنا نحن في الحياة الواقعية في صراع كبير حوله، وهو الخير والشر، وهل وجود الشر في العالم يمحي من وجود الخير؟ ام ان الشر موجود لنعرف ان الخير موجود وليكوّن توازن معه؟
هل الفقر هو ما يجعل الانسان شريرا؟ ويحوله الى مختلس ورجل عصابات ومقامر فاشل ام الثراء الفاحش هو ما يجعل الغرور والشر يدخل قلبه
وهذا ما طرحه المسلسل حيث ساوى بين حياة الفقير وحياة الثريّ وأن الاثنين يعانون المشقة ولكن كلٌ في طريقته.
وفي النهاية ماذا لو اصبح في حياتنا الحقيقية مثل هذه الالعاب والتي قد تكسب منها مليارات الأموال ولكن بالمقابل ستقامر على حياتك فيها هل ستنضم لها وتخاطر بحياتك فيها؟

مقالات ذات صلة