بيع لعبة “سوبر ماريو” مقابل 1 ونصف مليون دولار

أعلنت دار مزادات Heritage، عن بيع نسخة غير مفتوحة من لعبة الفيديو الكلاسيكية سوبر ماريو 64 على أجهزة “نينتندو”، على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، في مزاد علني بمبلغ 1.56 مليون دولار.

وكشفت دار المزادات، أن إنتاج اللعبة يعود إلى عام 1996، وتم بيعها أمس الأحد، محطمة بذلك أعلى سعر قياسي للعبة فيديو يتم شراؤها.

وأوضحت دار المزادات، في بيان أن لعبة “سوبر ماريو 64” كانت اللعبة الأكثر مبيعا في “نينتندو 64″، كما أنها أول لعبة تتميز بشخصية “ماريو” ثلاثية الأبعاد.

وأشارت الدار، إلى أن “الأهمية الثقافية لهذه اللعبة تحديدا وأهميتها لتاريخ ألعاب الفيديو هو أمر بالغ الأهمية”.

وتأتي الأنباء بعد أن تم الإعلان الأسبوع الماضي عن بيع نسخة نادرة غير مفتوحة من لعبة فيديو “ليجند أوف زيلدا” في مزاد مقابل 870 ألف دولار.

يشار إلى أنه في شهر أبريل الماضي، باعت دار مزادات “Heritage” نسخة غير مفتوحة من لعبة “سوبر ماريو براذرز”، التي تم شراؤها في عام 1986، ونسي صاحبها وجودها في درج مكتب، مقابل 660 ألف دولار.

مقالات ذات صلة