تحت الرعاية الملكية السامية اطلاق فعاليات مهرجان جرش للثقافة والفنون في دورته ال 36



طولكرم – منتصر العناني – تلفزيون الفجر تحت الرعاية الملكية السامية تنطلق مساء اليوم 27/ 7 فعاليات مهرجان جرش للثقافة والفنون في دورته ال 36 في حفل رسمي و الذي يشتمل على كلمة وزيرة الثقافة، رئيسة اللجنة الوطنية العليا للمهرجان هيفاء النجار، وكلمة رئيس بلدية جرش الكبرى احمد هاشم العتوم، ثم إيقاد الشعلة وعرض موسيقي غنائي للموسيقار طارق الناصر ، فرقة رم بمشاركة عدد من النجوم الأردنيين والعرب الذين سيكونون شُعلة المهرجان ،

النجار قالت في كلمة لها : إن المهرجان يمثل الوطن ويعكس صورة الأردن الحضارية ونفخر بكل ما يقدمه، لافتة إلى أن المهرجان يقدم القصة الوطنية ويقدم فعاليات فنية ثقافية إبداعية متنوعة لها رسالات ودلالات واضحة ، وأشارت النجار إلى أن المهرجان هو جزء مهم من عملية التنمية المجتمعية التي تبرز الشراكة بين المؤسسات الرسمية والقطاع الخاص والمجتمع المدني والمجتمع المحلي ونهوض بالحياة الفنية المتعددة ، وهو جزء من السياحة، والسياحة الثقافية الوطنية والاجتماعية وأكدت النجار أن المهرجان كما هو مساحة للفرح وفضاء للعائلة كاملة لتكون حاضرة ، فهو منصة للحوار والتفاعل بين الشعوب، وجسر للتواصل والتعريف بالفن والفنان الأردني، ومشروع لبناء الوجدان والهوية الوطنية من خلال ما يقدم فيه من برامج وفعاليات تدون السردية الأردنية بكامل تفاصيلها من خلال فقرات نوعية مميزة وبقالب مهم

وأشارت النجار إلى أن المهرجان يؤكد مقدرة الأردن على تجاوز التحديات، لافتة إلى عمر المهرجان الذي تجاوز الأربعة عقود، وهو من المهرجانات العالمية القليلة التي ما تزال مستمرة، وهو يؤكد الاستقرار والأمان وسلامة نهج القيادة الهاشمية، ورؤى جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين. ومن جهته قال المدير التنفيذي للمهرجان مازن قعوار إن المهرجان أكمل جاهزيته فنيا وإداريا، ومدينة جرش وأهلها جاهزة لاستقبال ضيوف الأردن وضيوف المهرجان بترحاب ومحبة.

وأشار قعوار إلى أن يتواصل المهرجان في 28 / 7 بالحفلات الجماهيرية على المدرجات الجنوبي والشمالي ومسرح أرتيمس والساحة الرئيسية ومسرح الصوت والصورة، وفي العاصمة عمان ومادبا والفحيص. ويشارك في الفعاليات نحو 1500 فنان وفنانة فرديا وفرقيا، وتقدم خلال مدة المهرجان 250 فعالية . ومن جهته قال الناصر إن مسارح جرش تحمل معها كل من وقف عليها من عمالقة ونجوم وفنانين على مر السنين، مشيرا إلى تفرد المسرح الشمالي الروماني القديم الذي يعود تاريخه إلى عام 165 ميلادي، والذي يقع بجانب معبد “أرتميس” الذي يعد أجمل وأهم المعابد في جراسا القديمة.

وبين أن البرنامج يتنوع سيتم تقديمه في حفل الخميس ما بين أعمال خاصة للناصر و”رم”، وفقرات من الموروث الأردني حيث يستضيف العرض فرقة معان للفنون الشعبية وفرقة صوت الاردن للفنون الشعبية من الرمثا، كما يشارك في العرض 31 موسيقي من وتريات وإيقاعات وهوائيات والجوقة الغنائية بالإضافة إلى الغناء المنفرد، وتتولّى “تجلّى للموسيقى والفنون” إدارة الإنتاج التنفيذي لهذا العرض. يشار أن المهرجان سيكون لغة مهمة وكبيره كون هذازالمهرجان يضم رونق الفنانين العرب والاردن ستكون مشعلاً لكل الحضور القادمين ورسائل مهمة لكل ابناء الشعب الاردني وزوار الاردن لتحقيق اهداف هذا المهرجان النوعي الذي سيكون لون من الوان قوزح الذي تفرد فيه حماية جرش التاريخية مع معالم الاردن الاجمل والحاضن الوطني والثقافي لها .

مقالات ذات صلة