دراسة: 5 أسباب تجعل أصحاب الذكاء العالي يحبون العزلة الاجتماعية



تلفزيون الفجر | تُعرَّف الوحدة على أنها إحساس بالعزلة الاجتماعية المتصورة، إذ يمكن للناس أن يعيشوا حياة منعزلة حقًا ولا يشعرون بالوحدة، أو يمكن أن يتمتعوا بحياة اجتماعية مزدحمة بزخم ولكنهم ما زالوا يشعرون بالوحدة.

بحسب ما نشره موقع Boldsky نقلًا دراسة نشرتها الدورية البريطانية لعلم النفس، يعاني الأفراد الأذكياء من رضا أقل عن الحياة وميل قلة الاختلاط اجتماعيًا. وتشير الدراسة إلى أن هناك سلوكا مهما للأشخاص الأذكياء وهو أنهم يفضلون الشعور بالوحدة لزيادة الرضا عن الحياة.

علاقة الذكاء والوحدة

يفسر الباحثون الصلة بين الوحدة والذكاء بما يلي:

1. وجهة نظر مختلفة

يطور الأشخاص الأذكياء منظور مختلف عن معظم الأشياء في العالم. ويغلب على طبعهم الفضول ويكرسون معظم وقتهم لاستكشاف مواضيع جديدة للتعلم والنمو. إلى ذلك، فإنهم يكتسبون نظرة ثاقبة فريدة في الحياة، والتي تصوغ عقليتهم وفقًا لذلك. يتحقق ذلك عندما يبتعدون عن ضجة المجتمع ويقضون الوقت في اكتشاف والتأمل في طبائع الأشياء.

2. مساحة زمنية للتخطيط

يفضل الأشخاص ذوو الذكاء العالي الشعور بالوحدة لأنه يمكن أن يسمح لهم بوضع خطة سليمة وفعالة والتفكير بعناية في قراراتهم. من غير المرجح أن يتوقع الأذكياء نتائج جيدة دون العمل الجاد من أجلها. لذلك، فإنهم يجدون طرقًا للعمل على كل جزء من خطتهم لضمان نتائج إيجابية جزاء عملهم الشاق.

3. التحقق الذاتي

بغض النظر عن مدى قدرة الشخص، فإنه لا يزال بحاجة إلى الشعور بالتحقق من صحة مواقفه وآرائه وخطواته. لكن يعرف الأفراد الأكثر ذكاءً قدراتهم ولا يبحثون كثيرًا عن التحقق من صحة أفعالهم وتوجهاتهم. إنهم واثقون من أنفسهم بما يكفي لتجاهل الملاحظات غير المواتية ولا يشعرون بالحاجة إلى التوافق. لذا، فإن نصيحة جديرة بالاهتمام من مجموعة الأصدقاء المقربين هي كل ما يمكن أن يسعوا للحصول عليه في بعض الأحيان.

4. التعرف على الأصدقاء الحقيقيين

يكون لدى بعض الأشخاص شبكة معارف كبيرة ولكنهم يكافحون للتعرف على أصدقائهم الفعليين الحقيقيين. يمتلك الأفراد الأذكياء مجموعة صغيرة من الأصدقاء وهم على دراية بمن يدعمهم. ولا يشعرون بالحاجة إلى زيادة عدد الأصدقاء دون الالتفات إلى نوعية الصداقة.

5. نتائج مثمرة

يتمتع الأذكياء بأخلاقيات عمل صارمة ويتبعونها دون أي أعذار. إنهم يقدرون وقتهم وإنتاجيتهم ويكتسبون الرضا عن الحياة من إنجازاتهم. يمكن أن يكون الشخص عالي الذكاء من مدمني العمل، وحتى عندما لا يشارك في العمل، فإنه يفضل القيام بأنشطة مثل القراءة، التي تعزز معرفته أثناء أوقات الفراغ.

مقالات ذات صلة