الأردن يدخل موسوعة “غينيس”.. بأكبر “تي شيرت” بالعالم



عرض القميص في استاد حيث وضع في أرضية الملعب، وبلغ طوله 103 أمتار ونصف المتر بينما بلغ عرضه 72 متراً ونصف المتر، ووصل وزنه قرابة ‏الخمسة أطنان، وفاقت المساحة التي غطاها 7600 متر مربع

تمكنت شركة منظفات أردنية من دخول موسوعة “غينيس” العالمية للأرقام القياسية بعد تصميمها أكبر قميص في العالم.

وعرض القميص في استاد جامعة العلوم التطبيقية بالعاصمة الأردنية عمّان، بحضور وزير الصناعة والتجارة الأردني يوسف الشمالي، حيث وضع القميص في أرضية الملعب، وبلغ طوله 103 أمتار ونصف المتر، بينما بلغ عرضه 72 متراً ونصف المتر، ووصل وزنه قرابة ‏الخمسة أطنان، وفاقت المساحة التي غطاها 7600 متر مربع.‏

التي شيرت الذي حطم الأرقام القياسية

التي شيرت الذي حطم الأرقام القياسية

وقالت الشركة في تصريحات صحافية، إن “ما ‏ألهمنا لاختيار هذا الرقم القياسي لمحاولة تحطيمه هو ارتباطه بطبيعة منتجاتنا، وتحديداً مسحوق الغسيل الرائد الذي يحظى بثقة ‏ملايين العائلات في الأردن وخارجها”.

وشارك وزير الصناعة والتجارة مؤسسي “مجموعة العملاق الصناعية” المنصة أثناء استلامهم للشهادة من موسوعة ‏غينيس العالمية في تحطيم الرقم القياسي العالمي لأكبر قميص، ومنحت المجموعة الحق في استخدام ‏شعار غينيس على موقعها لمدة ثلاث سنوات.

توثيق الرقم القياسي
توثيق الرقم القياسي

من جانبه، قال الوزير الشمالي إن “هذا الإنجاز مفخرة للأردن، وإنجاز كبير يسجل للشركة الوطنية”.

وأكد الشمالي أنه “يوم مميز لتاريخ الصناعة الأردنية، ولهذه الشركة التي تواصل العطاء والإنجاز والتفكير بالمصلحة الوطنية كما فعلت هذه الشركة في جائحة كورونا من دعم المجتمع المحلي”.

تجدر الإشارة إلى أن القميص العملاق سيتم لاحقاً استخدامه لإنتاج قرابة 8000 “تي شيرت” بالحجم الطبيعي، سيتم توزيعها على ‏العائلات المحتاجة في عدة مناطق أردنية.

مقالات ذات صلة