كيف ودع الشيف أسامة السيد جمهوره قبل وفاته؟



توفي صباح اليوم، الثلاثاء، الشيف أسامة السيد أحد أشهر الطهاة على مستوى العالم العربي بعد صراع مع المرض حسب ما شارك محبيه عبر السوشيال ميديا قبل أيام قليلة، في منشور على حسابه الشخصي على الفيسبوك قائلا: «أحبائي… رجائي أن تتذكروني في يوم أنا أمس الحاجة فيه لدعائكم وأنا بين يدى الرحمن».

وأضاف في أخر ما كتبه على صفحته الرسمية: «تذكروا كل حاجة جميلة وذكرى حلوه خلال رحلتنا سوا، شاركوني بذكرياتكم ومواقفكم ولا تنسوني من الدعاء، مشتاق لتعليقاتكم وتفاعلكم وأعرف أنني مقصر في التواصل معكم، ولكن يعلم الله مدى حبي وشوقي لكم وصعوبة التواصل في الفترة الأخيرة، منذ بدايتي من خلال الراديو والتلفزيون وبعدها عبر منصات التواصل الاجتماعي كان هدفي أن أدخل السعادة والسرور وأشارك معكم بكل ما أعلمه وأتعلمه لأكون جزءً من حياتكم اليومية وأخدم الانسانية. شكرا جزيلا على حبكم ودعائكم».

يُعد الشيف أسامة واحدًا من أشهر الطهاة في الوطن العربي، ويعمل مستشارًا لعدة شركات دولية في مجال الطهي والتغذية، ومقدم برامج تلفزيونية، ونائب رئيس جمعية الشيفات المصريين، ولديه خبرة أكثر من 30 عاما في مجال الطهي.

مقالات ذات صلة