“القرش المجنح”.. علماء يكتشفون نوعا غريبا من الكائنات

توصل علماء الأحافير في المكسيك إلى اكتشاف غريب، تمثّل في سمكة قرش متحجرة تعود للعصر الطباشري، تتمتع بزعانف طويلة بمنطقة الصدر، تشبه كثيرا الأجنحة.

وعثر العلماء على هذا النوع الغريب من الأحافير في ترسبات يصل عمرها إلى 93 مليون سنة، وذلك بمنطقة فاليسيلو بالمكسيك.

وأطلق العلماء على سمكة القرش اسم “Aquilolamna milarcae”، علما أن طولها يصل إلى 6 أقدام، وكانت تعتمد في غذائها على العوالق والكائنات الصغيرة الموجودة في الماء.

ويجمع الحيوان بين خصائص أسماك القرش وشيطان البحر، حيث يشبه جسمه الأنبوب الطويل، لكنه مزوّد بزعانف صدرية طويلة، تشكل أجنحة كبيرة يستخدمها للتحرك.

وتعليقا على الاكتشاف، قال أستاذ علم الأحياء القديمة بجامعة “دي بول” الأميركية، إن “أسماك القرش القديمة التي كانت قبل عصر الديناصورات، تمتعت بمجموعة متنوعة من الأشكال، وبحلول العصر الطباشيري تطورت على نحو سريع”.

ويرجح العلماء أن تكون حركة هذا النوع من أسماك القرش بطيئة، إلا أن توفر الأجنحة كان يدعمها للتحرك في المياه، وهي بفم مفتوح، لتجميع غذائها.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة